آخر تحديث بتاريخ الاثنين 05/12/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

الفنان مصطفى الحلاج في ذكرى رحيله التاسعة الشعلة لا تزال متقدة!

اثنين, 09/01/2012

كان حفاراً، اختار أبسط الأدوات ليقول كلمته المصورة ليتجاوز بها الحدود ولتكون كما البندقية والرصاصة، حاول أن يستطيل بلوحته ليبلغ يافا فكانت تكبر وتكبر وكأنها تحاول أن تصل إلى كل العالم ليعرف مدى الظلم الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني والأرض الفلسطينية، لقد كان مصطفى متقشفاً بصوره، إذ اقتصرت على الأبيض والأسود ولكنها كانت غنية بتدفقها الإبداعي والتعبيري والنضالي وتلك المحبة والاتصال مع الأرض والأمل والحلم بالنصر، لقد كان غارقاً بهذا الحلم مع كل صباح حتى جاء ذاك المساء ليتركه محترقاً في مرسمه حتى مع لوحته الحلم التي تجاوزت المئة متر والتي لم يرها العالم كما حلم.
لقد كان الحلاج شعلة إبداع فني مقاوم، كما صديقه ناجي العلي، وشعلة لوحته لم يحملها أحد بعد.
تميزت أعمال الحلاج بقدرتها التحفيزية الهائلة على الرؤية والمعرفة ورغم إيقاعها الإعلاني إلا أنها لم تتخل يوماً عن الجمع بين تكامل الفنية إلى جانب الإعلانية والإعلامية بحميمية وتلقائية لم تتخل عن المفاجأة والحكمة والمعرفة التي تبلغ حدود الأسطورة التي حاول أن يؤكد استمرار حدوثها ما دامت هناك أمهات فلسطينيات وديكة تصيح للفجر الجديد.
في لوحته نرى المرأة الوطن فلسطين تحتوي أبناءها وتحاول حمايتهم، إنها تعدهم للمستقبل في ظل عجز الأنظمة والرجال على الفعل، الحلاج كان يلح على المستقبل لبلوغ النصر، حلمه الذي نذر نفسه ليراه، ربما أصبح قريباً يا أيها الحلاج، لكن المستغرب أن أحداً من الفنانين لم يحمل شعلتك بعد.
مواليد سلمة قضاء يافا عام 1938.
درس النحت في كلية الفنون الجميلة بالقاهرة وتخرج منها عام 1963.
أتم دراسته في مراسم الدراسات العليا بالأقصر وتخرج منها 1968.
أول معرض خاص عام 1964 في القاهرة.
أقام العديد من المعارض الفردية في البلدان العربية والأجنبية، كما شارك في المعارض الجماعية في كل من القاهرة، دمشق، بغداد، الرباط، الجزائر، تونس، عمان، الشارقة، أمستردام، موسكو، إيران وغيرها.
عضو الاتحاد العام للفنانين التشكيليين الفلسطيني.
عضو نقابة الفنون الجميلة - سورية.
عضو الاتحاد العام للفنانين التشكيليين العرب.
عضو الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطيني.
حاز على العديد من الجوائز منها:
الميدالية الفضية معرض فلسطين بالقاهرة/ عام 1961.
جائزة النحت بالقاهرة عام 1968.
جائزة الحفر بينالي الإسكندرية عام 1968.
ذهبية الحفر في مهرجان المحرس / تونس 1997.
جائزة الحفر بنغلادش.
الجائزة الأولى في الحفر بينالي اللاذقية المحبة - سورية - عام 1999.
تكريم دولي له في بينالي الشارقة /الإمارات العربية/ عام 1995.
توفي 15/12/2002م إثر حريق التهم كامل أعماله، وقد وجد ملتفاً على عجلة كانت هي مشروع لوحته الأطول عن مأساة فلسطين بعدما وعد العالم بأن يعرضها في كل دول العالم ليعرف بمعاناة الشعب الفلسطيني البطل، فكانت عمق المأساة أنها احترقت معه (ملحمة شجرة الحياة) ولم يبق منها حتى الصور. 

الكاتب : عمار حسن / رقم العدد : 574

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
كلما بدأ الحديث عن "النص البديل"، حضرت في الذهن مباشرة عبارة "الطاقة البديلة" التي تزين واجهات محلات الكهرباء بكثرة في هذه المرحلة بسبب الشحّ الكبير في التيار!.
كاريكاتير
عداد الزوار