آخر تحديث بتاريخ الاثنين 05/12/2017 أسبوعية تصدر صباح كل اثنين / يصدرها في الشام الحزب السوري القومي الاجتماعي
العدد كـPDF
تصنيف حسب العدد

ألفرد حتمل.. ريشة إنسان مسكونة بنبض التراب

اثنين, 15/07/2013

في البداية اسمه فريد حتمل ولكن ألفرد جاءت نتيجة مقاربة في اللفظ أطلقته عليه إحدى السيدات الأوروبيات، وهكذا درج الاسم حسبما أخبرني ذات مرة.
تتلمذ ألفريد حتمل على يدي كبار الفنانين السوريين أمثال الجعفري وأدهم إسماعيل، إلا أن الأساس كان حبّه للرسم وعشقه لطبيعة التراب والإنسان في حوران، فهو بالإضافة للرسم اشتغل في التصوير الفوتوغرافي، ولطالما اعتبر الصورة امتداداً للوحة، وهذا ما جعله غير قادر على الاستمرار في مهنته كمصور لكثرة تجاربه في مجال تصوير البورتريه، ما شكل ضغطاً مادياً، وإن كان إلى جانب التصوير الفوتوغرافي كان لا يزال يرسم، وما إن انقطع عن التصوير الفوتوغرافي حتى درسه في مركز وليد عزت.
كان ألفريد متأثراً برسم ملامح التراب السوري المشبع بالشمس والخصوبة، وكانت النسوة والبيوت ومواضيع الحياة بمختلفها هي مواضيع لوحاته، وقد عالجها بأساليب مختلفة، من الواقعية إلى الانطباعية إلى الواقعية الاشتراكية إلى التأثيرات التكعيبية إلى التعبيرية التي استقر عليها مؤخراً وإن كان قد جنح إلى التعبيرية التجريدية، ويلاحظ في ألوانه تلك الدسامة والإشباع والاقتراب كثيراً من ألوان وحساسيات التراب، ولطالما شغلته المرأة كقضية وحياة، المرأة والأسرة في اتحاد مع الأرض في مصير مشترك، ولطالما وجدنا الإنسان في لوحاته فاعلاً في الأرض ومتحداً بها أيضاً. وقد كتب عنه الفنان الراحل نعيم إسماعيل قائلاً:
تظهر محاولات ألفرد حتمل على أنها محاولات جادة وصافية للاستبقاء على الواقع، والاحتفاظ في العلاقة المتينة الوطيدة بحياة الجماهير، ومعالجة المشاهد المألوفة والقريبة والتي تحس بشكل واضح وصريح مشاكل الشعب بمحبة عميقة، وإحساسات فنية غنية بعيدة عن التكلف والادعاء.
وكتب الفنان ممدوح قشلان:
الموضوع عنده لا يعبر عن مشاكل خاصة، ترتبط بذاتية الفنان فقط، بل يندمج في موضوع الإنسان الذي يكدح ويعمل متناسباً حتى نفسه.
وكتب الفنان عيد يعقوبي:
كنت أحس بثورة فرشاته، وهي تنتقل على سطح اللوحة ليخاطب بها البسطاء، بلغة الفن البسيطة، لغة هذا الشعب الذي تتمثل فيه صفة الطيبة والبراءة والبساطة أيضاً.
وهكذا أعطى في هذا المعرض عدة موضوعات، كشفت عن عمق ارتباطه بالمواضيع الشعبية، وعن بساطة نقله... لما يرى مع إحساس بأنه لا ينقل ما يرى، بل يحوره ليصبح أكثر درامية، وأكثر تعبيراً، عن طريق الحركة التي يعطيها للأشياء، والموجودات، وهذا يكشف عن فنان تداخلت شخصيته مع مشكلات الناس، فأصبحت ريشته تتحرك بكل صدق لنقل مشكلاتهم، من خلال تحويرات الأشكال، واللون الذي يقدم الموضوع.
ألفرد حتمل رسام تشكيلي سوري يعتبر من جيل ما بعد الرواد الحركة التشكيلية السورية، ولد في خبب عام 1934م.
ساهم في معارض الدولة ومعارض الجمعية السورية ورابطة الفنانين السوريين، وهو عضو نقابة الفنون الجميلة ومن مؤسسيها، ساهم في المعرض السنوي المتجول 1965‏ في سورية.
اشترك في معرض بينالي الاسكندرية 1965-1985‏.
اشترك في معرض الربيع لليونسكو في بيروت 1945- 1965.
أقام معارض في روما، وفي المركز الثقافي السوري في باريس 1993‏.
معرض في الأردن 1993.
معرض في صالة دمشق 1993‏.
أقام معرضاً في جنوب إفريقيا ونال جائزة أفضل لوحة.
أعماله موجودة في وزارة الثقافة ومتحف دمشق ومتحف حلب والوزارات الأخرى، ومؤسسات أجنبية في باريس وغيرها وقطاعات خاصة.
توفي عام 1993. 

الكاتب : جريدة النهضة / رقم العدد : 624

غاية الحزب السوري القومي الاجتماعي بعث نهضة سورية قومية اجتماعية تكفل تحقيق مبادئه وتعيد إلى الأمة السورية حيويتها وقوتها، وتنظيم حركة تؤدي إلى استقلال الأمة السورية استقلالاً تاماً وتثبيت سيادتها وإقامة نظام جديد يؤمن مصالحها ويرفع مستوى حياتها، والسعي لإنشاء جبهة عربية.

سعاده

مساحة حرة
لو دققنا النظر في تجربة الثورتين التونسية والمصرية من حيث هما ثورتان نجحتا في القضاء على الحاكم المستبد، لتبين لنا أن ما تبقى عليهما إنجازه أكثر بكثير مما أنجزتاه حتى الآن.
رفة جناح
كلما بدأ الحديث عن "النص البديل"، حضرت في الذهن مباشرة عبارة "الطاقة البديلة" التي تزين واجهات محلات الكهرباء بكثرة في هذه المرحلة بسبب الشحّ الكبير في التيار!.
كاريكاتير
عداد الزوار